شريط الاخبار

مجلس الاعمال المصري الاوروبي: سفير مصر في لندن بذل جهودا دبلوماسية فائقة لرفع قيود الرحلات الجوية إلى شرم الشيخ

أكد محمد أبو العينين رئيس مجلس الأعمال المصري الأوروبي، أن قرار بريطانيا برفع القيود عن الرحلات الجوية إلى مدينة شرم الشيخ، جاء وفقا لجهود حثيثة من وزارة الخارجية المصرية التي لعبت دورا محوريا في المباحثات الثنائية وتقريب الرؤى بين الجانب المصري والبريطاني، من خلال نقل الصورة الحقيقية لما تتمتع به مصر من سلامة واستقرار وضمان أمن السائحين. وأشاد أبو العينين - في بيان صادر عن مجلس الاعمال المصري الأوروبي اليوم – بالدور الفاعل والهام لـ السفير طارق عادل سفير مصر بلندن، الذي بذل جهودا دبلوماسية فائقة في قيادة المباحثات مع الجانب البريطاني ممثلا عن الدولة المصرية، حتى تكللت تلك الجهود بالنجاح، ما يعد شهادة لمعايير الآمان بالمطارات المصرية، وما تشهده مصر من تقدم كبير في شتي المجالات في عهد الرئيس السيسي. وأضاف أن تعهد طارق عادل – سفير مصر في بريطانيا – بمسؤولية ملف المباحثات في لندن والمضي قدما نحو انجازه في وقت قياسي، يوثق براعة الدبلوماسية المصرية، وواجهة مصر الخارجية لدى العالم والعلاقات الوثيقة التي تتمتع بها مصر مع كبرى الدول والمنظمات العالمية. وقال أبو العينين إن سفراء مصر دائما فوق العادة، وتاريخ الدبلوماسية المصرية حافل بالعديد من الإنجازات العظيمة والموافقف الخالدة التي حفظت لمصر ريادتها ومكانتها وحققت لها مردودا سياسيا واقتصاديا كبيرا، مشيدا باختيار القيادة السياسية لممثليها في الخارج بما يتوافق مع رؤى وتطلعات الدولة المصرية ويقوي من أواصر علاقاتها الدولية. وأشاد بيان سابق لمجلس الأعمال المصري - الأوروبي برئاسة محمد أبو العينين بحرص بريطانيا على العمل عن كثب مع الشركاء المصريين وشركات الطيران للتخطيط لاستئناف الرحلات بشكل أقوى مستقبلاً. ووجه أبو العينين الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون حيث جاء قرار استئناف رحلات الطيران نتيجة جهود ومباحثات مطولة وتفاهم في الرؤى بين القيادتين كان آخرها لقائهما على هامش فعاليات قمة مجموعة الدول السبع بفرنسا أغسطس الماضي، وكذلك للجهود الكبيرة التي بذلها السير جيفري آدامز السفير البريطاني في مصر. وأضاف أن استئناف رحلات الطيران يعد خطوة مميزة ونقلة جديدة في التعاون الوثيق بين مصر وبريطانيا بما يعكس العلاقات التاريخية التي تربط بين البلدين، ويعطي رسالة واضحة للعالم بأن مصر آمنة ومستقرة. وأكد أبو العينين أن عودة السياحة وشركات السياحة البريطانية لشرم الشيخ ستعمل على مضاعفة أعداد السائحين القادمين لمصر ليس فقط من المملكة المتحدة ولكن من أوروبا والعالم، فالقرار يحمل تأثير ورسالة عالمية قوية، ويحفز شركات السياحة على تنظيم الرحلات لشرم الشيخ ويطمئن السائحين من مختلف الجنسيات، خاصة لما تشهد مصر من طفرة كبيرة في قطاع السياحة، وكذلك لمواكبة قرار استئناف الرحلات لانطلاق بورصة لندن للسياحة 4 فبراير المقبل بمشاركة 180 دولة حول العالم. وأوضح أن السائح البريطاني عاشق لمصر وخاصة مدينة شرم الشيخ أجمل منتجعات العالم، حيث وصلت أعداد السائحين البريطانيين القادمين لمصر إلى 415 ألف سائح خلال 2018 رغم القيود التي كانت مفروضة على الرحلات الجوية. وتوقع رئيس المجلس أن يصل عدد السائحين البريطانيين في مصر إلى مليون سائح بحلول 2020 وسيكون عام الخير على السياحة المصرية، كذلك فإن قرار عودة السياحة البريطانية يبشر أيضا بعودة السياحة الروسية قريبًا
Top