شريط الاخبار

بيان صادر عن الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب انعقاد المؤتمر العربي السابع عشر لرؤساء أجهزة الحماية المدنية (الدفاع المدني)

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وبدعوة من حكومة المملكة المغربية، ينعقد في مدينة مراكش يومي 11 و 12 سبتمبر الجاري، المؤتمر العربي السابع عشر لرؤساء أجهزة الحماية المدنية (الدفاع المدني)، بمشاركة رؤساء وممثلي هذه الأجهزة في الدول العربية، فضلا عن جامعة الدول العربية، المنظمة الدولية للحماية المدنية والدفاع المدني، مشروع مكافحة الإرهاب لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، المركز العربي للوقاية من أخطار الزلازل والكوارث الطبيعية الأخرى، جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية والأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب. ومن المنتظر أن يوجه معالي السيد عبد الوافي لفتيت وزير الداخلية في المملكة المغربية كلمة إلى المؤتمر، كما سيتحدث في جلسة الافتتاح معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام للمجلس. وسيناقش المؤتمر عددا من المواضيع المدرجة على جدول أعماله، من بينها، المستجدات في أخطار تلوث البيئة وسبل مكافحتها، وتصور عن دور أجهزة الحماية المدنية (الدفاع المدني) في تنفيذ إطار سنداي للحد من مخاطر الكوارث 2015-2030، فضلاً عن التطورات والمستجدات في أنشطة ومهام أجهزة الحماية المدنية (الدفاع المدني)، ومساهمة شركات التأمين في مصادر تمويل الأجهزة المذكورة ودورها في تحمل تكاليف تدخلها. كما سينظر المؤتمر في مشروعين هامين يتعلق الأول بـ"اتفاقية عربية للتعاون في مجال البحث والإنقاذ" والثاني بـوضع "كود عربي موحد للرقابة على استيراد المواد المفرقعة والخطرة ونقلها وتداولها". وسيستعرض المؤتمر كذلك آراء الدول الأعضاء بشأن جدوى إعداد مشروع اتفاقية للتعاون بين أجهزة الحماية المدنية (الدفاع المدني) في الدول العربية، ودور هذه الأجهزة في مواجهة الأعمال الإرهابية. وسترفع الأمانة العامة توصيات المؤتمر إلى الدورة المقبلة لمجلس وزراء الداخلية العرب لاتخاذ مايراه مناسبا بشأنها.
Top