شريط الاخبار

مشاريع وطنية تعزز الشراكة بين المجتمع الأكاديمي وبيئة الأعمال

إلتقى توفيق دبوسي، رئيس غرفة طرابلسي والشمال، وفداً من الجامعة الأميركية للتكنولوجيا AUT ضم رئيسة الجامعة غادة حنين ونائب الرئيس الدكتور ميشال نجار والسادة الدكتور جورج دورليان، وليد زريق والدكتور كارلو حاوي، حيث جرت مباحثات تتعلق بإبرام إتفاقية شراكة وتعاون بين الجامعة والغرفة بهدف تعزيز الروابط بين المجتمع الأكاديمي وبيئة الأعمال ورفد سوق العمل بالطاقات الشابة المتخصصة، لا سيما أن غرفة طرابلس والشمال تطلق مشاريع وطنية تجذب الإستثمارات اللبنانية والعربية والدولية وتساعد على نهوض لبنان الإقتصادي وتوفر مئات الآلاف من فرص العمل، سواء أكان ذلك من خلال مشروع التطوير الإقتصادي الوطني في لبنان من طرابلس الكبرى، أو مجموعة المشاريع التي تعتمدها غرفة طرابلس في مقرها لا سيما "الركن الذكي للسياحة الرقمية" و"مركز إقتصاد المعرفة" ومركزالتطوير الصناعي وأبحاث الغذاء(إدراك). وأوضحت رئيس الجامعة غادة حنين أن وفد الجامعة الأميركية للتكنولوجيا هو " بضيافة رئيس غرفة طرابلس والشمال السيد توفيق دبوسي، واللقاء كان مناسبة شهدنا خلالها على الحلم الذي تحول الى حقيقية من خلال مشاريع كبرى يتم إطلاقها بإتجاه تحقيق النهوض الإقتصادي والتقدم الإجتماعي على المستوى الوطني العام ومشاريع أخرى يتم تنفيذها على أرض الواقع في مقر غرفة طرابلس وهي تفوق الخيال والتصور كما هي حوافز مشجعة تعطي قوة دفع لطاقات الشباب وتفتح أمامهم فرص العمل المنشودة وتعطيهم الأمل بمستقبل زاهر عبر إستثمار القدرات التطويرية التي تطال منطقة طرابلس والشمال بكاملها كما تهدف الى وضع لبنان على خارطة إقتصاديات العالم المعاصر". وتابعت:" إن غرفة طرابلس والشمال بقيادة رئيس مجلس إداراتها السيد توفيق دبوسي هي مؤسسة نموذجية يجب أن تحتذى، واننا نرى في الشراكة بين الجامعة الأميركية للتكنولوجيا وغرفة طرابلس والشمال فائدة متكاملة تتلازم فيها الرغبة في التطوير الإقتصادي والإجتماعي والتطوير الأكاديمي، ونحن نهنىء الرئيس دبوسي على هذه المشاريع التي ترتكز على رؤية شاملة بأبعاد لبنانية وعربية ودولية ونتطلع الى تحقيقها وتنفيذها، ولدينا الإعتزاز الكبير بأن نكون شركاء في تحقيق النهوض اللبناني في مختلف المجالات من طرابلس الكبرى".
Top