شريط الاخبار

قطاع المرأة في "العزم" يُحيي ليلة القدر

أحيا قطاع المرأة في تيار "العزم" إحدى ليالي العشر الأخير من شهر رمضان المبارك رجاء أن تكون ليلة القدر، وذك في لقاء رمضاني في مقر القطاع في طرابلس، تخلله محاضرة للدكتور الداعية زينة شعراني. بداية كانت قراءة ختمة القرآن الكريم وباقة من الأذكار الدينية من وحي شهر رمضان الكريم. ثم بدأت الشعراني كلامها معرفة بأهمية ليلة القدر و كيفية ترقبها وقالت: "ليلة القدر هي ليلة كثيرة الخير، عظيمة الفضل: فيها بركات لا تحصى، وقد كان رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- يجتهد في العشر الأواخر من شهر رمضان أكثر من ليالي السنة الأخرى". أضافت: "وسميت ليلة القدر بذلك لأنّ لها مكانةً ومنزلةً عاليةً عند الله تعالى، كما أنّ العبادة فيها تعادل عبادة ألف شهرٍ، وتقدّر فيها أقدار العباد، وتعتق رقابهم من النار. ومن فضائلها ان الله أنزل فيها القرآن الكريم، و جعل العمل فيها خيرا من ألف شهر. وفي هذه الليلة يهبط جبريل عليه السلام ومعه الملائكة إلى الأرض يؤمنون على دعاء الناس إلى وقت طلوع الفجر. كما انها ليلة أمن وسلام، ومن قامها إيماناً واحتساباً غفر له ماتقدم من ذنبه". وختمت الدكتورة شعراني بالقول: "نظرا لأهمية ليلة القدر، أنزل الله تعالى في فضلها سورة كاملة تتلى إلى يوم القيامة".
Top