شريط الاخبار

الرئيس دبوسي : "طرابلس الكبرى محورية في جذب الإستثمارات وتوفير الخدمات"

إلتقى توفيق دبوسي رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي، الدكتور سعد عنداري (نائب حاكم مصرف لبنان وخبير مالي) ،الدكتور رمزي صالحة، وعنبر نشاشيبي وميرا شرقاوي من ArabNet، بحضور مديرة الغرفة الأستاذة ليندا سلطان،الدكتور فواز حامدي مدير حاضنة أعمال الغرفة (بيات) ونائب مدير الحاضنة الأستاذ نصري معوض، حيث عرض الرئيس دبوسي مختلف المشاريع الإستثمارية الكبرى التي أعدت مسودة دراساتها الهندسية والتقنية المتعلقة بها بالتعاون مع خبراء وإختصاصيين وتهدف الى إطلاق ورشة توسعة للمرافق الإقتصادية العامة من مرفأ طرابلس الى مطار الرئيس رينيه معوض(القليعات) الى المنطقة الإقتصادية الخاصة، وهو المشروع الذي بات يشكل مدينة إقتصادية كبرى على طول واجهة بحرية تمتد من ميناء طرابلس حتى منطقة القليعات في محافظة عكار، إضافة الى مشاريع قائمة في غرفة طرابلس وهي مشاريع إنمائية وتطويرية لبيئة الأعمال، وكذلك العمل على تعزيز حركة المشاريع المساعدة على تطوير إبتكارات وإبداعات رواد الأعمال الشباب ورفدهم في أسواق العمل وهم موارد بشرية متخصصة، وكل ذلك من أجل الإضاءة على كيفية إستثمار مواطن القوة التي تمتلكها طرابلس الكبرى ويحتاجها لبنان ومحيطه العربي والمجتمع الدولي وأن طرابلس بما تملكه من موقع إستراتيجي ومصادر غنى هي محورية في جذب الإستثمارات وتوفيرالخدمات ". ومن ثم تحدثت السيدة عنبر نشاشيبي عضوة مجلس إدارة ArabNet حيث أشارت الى أن اللقاء مع الرئيس دبوسي كان "مناسبة وجهت خلالها دعوة للرئيس دبوسي لحضور المؤتمر الدولي الذي تقيمه وتشرف على تنظيمه ArabNet في منتصف حزيران المقبل 2019 ". وقالت:" إستمعنا بشغف الى شروحات تتعلق بمبادرات ومشاريع الرئيس دبوسي الإستثمارية والإقتصادية الكبرى، وفي الحقيقة أن ما إستمعنا اليه وشاهدناه هو من المشاريع الرائعة والهائلة والجاذبة، تثلج القلب وتدفعنا الى مطالبة الحكومة اللبنانية بأن تتبنى وتتلقف وتشجع أية مبادرة تأتي من القطاع الخاص، لأننا من المؤمنين بأهمية صيغة الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ولأن المستقبل يبنى على أساس هذه الشراكة، كما أكدنا على أهمية التلاقي مع حاضنة أعمال غرفة طرابلس "Biat" من أجل العمل في مناخ من الشراكة خلال المؤتمر السنوي لـArabNet وكذلك العمل على إستثمار كل الطاقات الشابة في مجال ريادة الأعمال والشركات الناشئة والمشاريع المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة وعلينا أن نولي تلك القطاعات الإهتمام والرعاية وأن كل من فخامة الرئيس ميشال عون ودولة الرئيس سعد الحريري وحاكم مصرف لبنان الدكتور رياض سلامة مدركين تمام الإدراك أهمية رعاية تلك القطاعات وتلك المشاريع التي تنهض بالإقتصاد اللبناني".
Top