شريط الاخبار

الرئيس دبوسي لوفد بيت الزكاة :" مشاريعنا الكبرى تنهض بإنساننا ومجتمعنا ووطننا "

إستقبل توفيق دبوسي، رئيس غرفة طرابلس والشمال، وفداً من بيت الزكاة في طرابلس ضم السادة : كرامي شلق، رفعت حولا، وسيم برغشون، مالك عيد. رحب الرئيس دبوسي بالوفد الزائر مشيرا الى الشراكة القائمة والمسيرة الممتدة بين غرفة طرابلس وبيت الزكاة في تنفيذ المشاريع الإنسانية والإنمائية والإجتماعية ومباركا الدور التعاضدي الذي يقوم به بيت الزكاة ونتقاسم مع هذه المؤسسة الكريمة عملية النهوض بإنساننا ومجتمعنا ووطننا ". وكان اللقاء مناسبة تم خلالها التداول بمختلف المشاريع الإستثمارية الكبرى التي تطلقها غرفة طرابلس والتي أوضح الرئيس دبوسي أنها تفضي الى الإضاءة على الدور الذي ستلعبه طرابلس من خلال مشروع مستقبلي يعمل على تلبية إحتياجات المستثمرين اللبنانيين والعرب والدوليين وهو مشروع إستثماري وطني عربي إقليمي دولي في لبنان من طرابلس الكبرى على طول واجهة بحرية تمتد من ميناء طرابلس حتى منطقة القليعات في محافظة عكار ويهدف الى إطلاق ورشة توسعة للمرافق الإقتصادية العامة من مرفأ طرابلس ومطار الرئيس رينيه معوض (القليعات) والمنطقة الإقتصادية الخاصة بحيث يشكل المشروع حاضنة لمشاريع متنوعة ومتعددة القطاعات والإختصاصات وتجعل منه مدينة إقتصادية متكاملة". وتطرق الرئيس دبوسي الى الدور الذي تقوم به غرفة طرابلس تجاه تحديث وتطوير بيئة الأعمال عبر مشاريع متقدمة غير مسبوقة في اية منطقة لبنانية أخرى منها الركن الذكي للسياحة الرقمية الذي تم إطلاقه في غرفة طرابلس بشراكة وتعاون مع وزارة السياحة ويهدف التطوير وتنمية القطاع السياحي اللبناني والقطاعات الإقتصادية الأخرى، ومشاريع حديثة تواكب الإقتصاد المعاصر من "مركز إقتصاد المعرفة" الى "مبنى التنمية المستدامة" الى الدور الأكثر تقدما الذي تلعبه "مختبرات مراقبة الجودة" و"مركز التطوير الصناعي وأبحاث الغذاء (إدراك)". واكد الرئيس دبوسي أن مجمل المشاريع التي تطلقها غرفة طرابلس سواء على المستوى الوطني والدولي او تلك المعتمدة داخل مقر الغرفة هي محط تقدير وإعجاب وتأييد من مختلف المستويات اللبنانية والعربية والدولية، وان غرفة طرابلس تضع كافة مشاريعها وخدماتها بتصرف بيت الزكاة لا سيما تلك التي تتعلق بتمكين المراة وتشجيع أصحاب المشاريع المتناهية الصغر على تدعيم ركائز مشاريعهم وكذلك تنظيم دورات تدريبية لصقل مهارتهم في المجالات التي يوفرها مركز التطوير الصناعي وابحاث الغذاء". من جهته الأستاذ رفعت حولا أوضح بإسم بيت الزكاة قائلاً:" لقد قمنا بزيارة الرئيس دبوسي عرفاناً بريادته ومسيرته المميزة المعطاءة لا سيما المشاريع التي يعمل على إعداد مخططاتها ونتابعها بشكل يومي وأن ما يتم تحقيقه في غرفة طرابلس من مشاريع مشكورة وإنجازات مبروكة هي مفخرة لنا جميعا ونحن نوافق الرئيس دبوسي على مقاربته للواقع الإقتصادي والإجتماعي والإنساني لا سيما إلتفاته الى توصيف الشرائح الإجتماعية الواسعة التي تبلغ أعدادا ضخمة وتمر بظروف صعبة ولا تتوفر لها أية فرصة عمل ونحن في نفس السياق نتوسم الخير والأمن والأمان والإستقرار من خلال مشاريع غرفة طرابلس النهضوية". وتابع: " وضعنا الرئيس دبوسي بإهتمامات بيت الزكاة في طرابلس وتناولنا مسيرة الخير والعطاء والرعاية التي تجعله مؤسسة تلعب دورا إنسانيا تزرع من خلاله الأمل في نفوس أبناء المدينة من خلال مشاريع رمضان الخيرية والتقديمات الصحية ودعم الأسر المتعففة ورعاية كفالة اليتيم والإغاثة الإنسانية وكفالة الطالب الجامعي وبرنامج كسوة الاعياد والأضاحي". وختم:" مشاريعنا وضعناها بأيدي الرئيس دبوسي ودعونا له بدوام التوفيق والنجاح وهو الريادي النموذجي الذي يسعى من خلال مشاريعه الخيرة النهوض بالمدينة والوطن".
Top