شريط الاخبار

سيادة المطران عطا الله حنا : " الكبار يموتون ولكن الصغار لا ينسون "

القدس – استقبل سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم وفدا طلابا من جامعة بيرزيت والذين قاموا بجولة في البلدة القديمة من القدس حيث استقبلهم سيادة المطران في كنيسة القيامة مرحبا بزيارتهم ومشيدا بالدور الاكاديمي والعلمي والثقافي والوطني الرائد الذي تقوم به جامعة بيرزيت . وضع سيادته الطلاب في صورة الاخطار المحدقة بمدينة القدس هذه المدينة التي نعتبرها نحن الفلسطينيون عاصمتنا الروحية والوطنية وحاضنة مقدساتنا الاسلامية والمسيحية وهي مدينة تسرق منا في كل يوم ويراد طمس معالمها واضعاف وتهميش الحضور الفلسطيني الاسلامي والمسيحي العريق فيها ، كما ان القضية الفلسطينية بمجملها تتعرض لمؤامرات غير مسبوقة تحاك في الغرف المظلمة بهدف تمرير صفقات ومشاريع مشبوهة هدفها تصفية القضية الفلسطينية. اننا نراهن على شريحة الشباب كما اننا نراهن على كافة ابناء شعبنا الفلسطيني ونتمنى من شبابنا ان يكونوا متحلين بالوطنية والصدق والشتبث بالانتماء الحقيقي لهذه الارض المقدسة . ان الكبار يموتون ولكن الصغار لا ينسون ولذلك وجب علينا جميعا ان نتابع مسيرة ابائنا واجدادنا الذين رفعوا راية فلسطين ودافعوا عنها حتى الرمق الاخير وفي ذكرى النكبة الفلسطينية نؤكد تمسكنا بحق العودة وتشبثنا بفلسطين وبكل حبة تراب من ثراها المقدس وستبقى هذه الارض لابنائها ولن تكون للمستعمرين المحتلين الاتين اليها من هنا وهناك . اجاب سيادته على عدد من الاسئلة والاستفسارات التي قدمت له من الطلاب كما وقدم لهم ايضا تقريرا تفصيليا عن احوال مدينة القدس وبعض الكتب والمنشورات التي تتحدث عن المدينة المقدسة .
Top