شريط الاخبار

الرئيس دبوسي :" منحازون الى خيار الإقتصاد الأخضر والإستثمار في المشاريع الصديقة للبيئة"

أقامت غرفة طرابلس والشمال بالشراكة مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية / مرفق البيئة العالمية في لبنان و"بنك عودة" ورشة عمل تمحورت حول شروحات تتعلق بإستراتيجية تعزيز فرص تمويل الإقتصاد الأخضر في قطاعات الزراعة والتجارة والصناعة GEFF ، شارك فيها رئيس غرفة طرابلس والشمال توفيق دبوسي، الدكتور محمد حيدر مدير مشروع مرفق البيئة العالمية وفريق عمله،الأستاذ اشرف معاليقي عن بنك عودة ، المهندس واصف قديح، المهندس سركيس فرح والسيدة ميلدا جبور عن المركز اللبناني لحفظ الطاقة LCECبحضور نائب رئيس الغرفة إبراهيم فوز وعضو مجلس الإدارة نخيل يمين ورجال أعمال وفاعليات من مختلف الهيئات الإقتصادية والمصرفية ومهندسين ومهتمين. البداية كانت مع النشيد الوطني اللبناني الرئيس دبوسي ومن ثم كلمة الرئيس دبوسي جاء فيها:" نلتقي في ورشة العمل المتخصصة لنعرب عن إصرارنا نحن اللبنانيين وشركائنا الأوروبيين على الإنحياز الى خيار الإقتصاد الأخضر والإستثمار المفيد في المشاريع الصديقة للبيئة". وقال:" نحن في الحقيقة والواقع شركاء عمليين في هذا الخيار مع "البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية" و"بنك عودة" و"المركز اللبناني لحفظ الطاقة، ونود ان نستمع معاً الى شروحات تتعلق بمرتكزات الإقتصاد الأخضر وبالتسهبلات المصرفية التي يقدمها كل من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية" و"بنك عودة" وختم :" إننا نثني على هذه البرامج الصديقة للبيئة وهي برامج صحية وإنسانية وننتهز إنعقاد ورشة العمل المشتركة هذه لنؤكد للأطراف المتعاونة من البنك الأوروبي الى بنك عودة الى مركز اللبناني لحفظ الطاقة ان غرفة طرابلس على جهوزية كاملة لتكون حاضنة بمقرها لإعتماد المشاريع الهادفة الى تحقيق التنمية المستدامة وذلك إلتزاماً منها بتعزيز مبدأ الشراكة بين القطاعين العام والخاص". د. حيدر وقدم الدكتور محمد حيدر ، مدير مشروع مرفق البيئة العالمية في لبنان ، خطط وفرص التمويل المختلفة التي يوفرها البنك الأوروبي شاكراً الرئيس دبوسي على إحتضانه ورعايته لإنعقاد ورشة العمل في غرفة طرابلس وقوفه الدائم الى جانب تطلعات القطاعات الإقتصادية اللبنانية عموماً والشمالية خصوصاً". أ.معاليقي من جهته الأستاذ أشرف معاليقي تناول مرتكزات الشراكة التي يتجمع ما بين بنك عودة والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وحجم القروض المتوفرة ومدى التسهيلات التي يتم تقديمها لأصحاب المشاريع المتعلقة بالإقتصاد الأخضر". م.قديح أما الأستاذ واصف قديح فقد قدم بدوره عرضاً كاملاً لدور GEFF في تقديم التسهيلات وطرائق الحصول على القروض". م.فرح وإنفرد المهندس سركيس فرح بالإضاءة على القطاعات الصناعية والزراعية التي يمكنها الإستفادة من القروض المتاحة وكانت له أجوبة على مختلف الاستفسارات المتعلقة بآلية بالإقراض. أ.جبور وختاماً تحدثت السيدة ميلدا جبور حيث تناولت دور المركز اللبناني لحفظ الطاقة LCEC في مختلف المشاريع الصديقة للبيئة والتي تساعد على توفير الطاقة ووفرتها التي تم تنفيذها في جميع أنحاء الأراضي اللبنانية".
Top