شريط الاخبار

وفد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للرئيس دبوسي : " مشاريعكم الكبرى تظهر مكانة لبنان الإستثمارية"

عرض توفيق دبوسي، رئيس غرفة طرابلس والشمال، المشروع الاستثماري الاجتماعي الوطني العربي الإقليمي الدولي في لبنان من طرابلس الكبرى أمام وفد وفد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الذي ضم د. هايكة هارمجرت المديرة الإقليمية لمنطقة شرق المتوسط ، غرتشن بيري مديرة مكتب لبنان، د. باسم قمر كبير الإقتصاديين في منطقة جنوب وشرق البحر المتوسط ، فرجيني كوسول ملحق التجارة وتنمية القطاع الخاص في بعثة الإتحاد الأوروبي كما ضم كبار مستشاري وخبراء ومدراء برامج إعمارية وإنمائية في كل من الإتحاد الأوروبي والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وهم الإقتصادي الرئيسي رفيق سليم، جوانا جرجي، هولغر وايفل، لوران تازان، غيوموندور ارناسون، وهدى الصايغ مديرة برنامج البنك الاوروبي لدعم المؤسسات الصغيرة في لبنان، بحضور مديرة الغرفة الاستاذة ليندا سلطان ومدير حاضنة أعمال الغرفة (بيات) الدكتور فواز حامدي ومدير جمعية التنمية المحلية الأستاز سيمون بشواتي. الرئيس دبوسي تناول الرئيس دبوسي " مرتكزات المخطط العام للمشروع الاستثماري القاضي بتوسعة المرافق الاقتصادية العامة من مرفأ طرابلس ومطار الرئيس رينه معوض (القليعات) والمنطقة الاقتصادية الخاصة على طول واجهة بحرية من طرابلس الى منطقة القليعات في عكار، تلاها عرض للمخطط التوجيهي الإفتراضي لمشروع التوسعة الذي يحتضن بدوره عدة مشاريع ذات اختصاصات متعددة ومتنوعة منها الغاز والنفط، منطقة صناعية، حوض جاف لإصلاح السفن، وتقنية المعلومات ومشاريع سياحية" . وتطرق دبوسي الى " دراسة الجدوى التي تم إعدادها من قبل خبراء وإختصاصيين تتمحور حول تطوير مطار القليعات ليصبح مطاراً يمتلك كافة المواصفات الدولية المشابهة لمطارات الدول المتقدمة". كما أشار دبوسي الى أن دولة الرئيس سعد الحريري قد أحيط بالخطوات الأولية المتعلقة بالمشروع الإستثماري ، وبعد إعتماده رسميا في مرحلة لاحقة سيتم وضعه بتصرف المجتمع الدولي بكافة مكوناته، وكلنا ثقة أن المشروع على الضخامة التي يتسم بها يجعل من طرابلس الكبرى رافعة للإقتصاد الوطني ومنصة لإعادة إعمار وتنمية سوريا والعراق ويوفر مئات الآلاف من فرص العمل للأيدي العاملة كما يقدم خدمات لوجيستية متقدمة غير مسبوقة و يضمن إطلاق أوسع الشراكات الإستثمارية لبنانياً وعربياً ودولياً". د. هايكة هارمجرت المديرة الإقليمية للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في نهاية شروحات الرئيس دبوسي حول مختلف جوانب المشروع الإستثماري الكبير، توجهت د. هايكة هارمجرت المديرة الإقليمية للبنك الاوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الى الرئيس دبوسي " باسمها وباسم الوفد الأوروبي الزائر بشكرها على المعلومات القيمة التي زود بها وفد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والاتحاد الأوروبي وأكدت أن المباحثات مع الرئيس دبوسي كانت مثمرة جداً وإستطعنا من خلالها التعرف بشكل معمق على مرتكزات مشروع التوسعة وأبعاده، كما تمت الإضاءة على الفرص المتاحة أمام الدور الكبير الذي يمكن للقطاع الخاص اللبناني أن يقوم به على نطاق الشراكة". وإعتبرت مشاريع الرئيس دبوسي أنها " تنطوي على رؤية شاملة وواسعة وهي محط تقدير مؤكدة على أن الجانب الأوروبي سيكون على تواصل دائم لا سيما حينما يبلغ المخطط الإستثماري الكبير مرحلته النهاية وتمنت للرئيس دبوسي النجاح في تحقيق ما يتطلع الى تحقيقه من مشاريع تظهر المكانة الإستثمارية المهمة للبنان والميزات التفاضلية التي تمتاز بها طرابلس وتضعها على خارطة إهتمامات وجواذب إقتصاديات العالم، وأننا سندعم المشاريع الإنمائية على مستوى لبنان عموماً، وبشكل خاص على نطاق طرابلس والشمال".
Top