شريط الاخبار

الإستثمارات اللبنانية الإقليمية الدولية موقعها الجغرافي طرابلس الكبرى

إستقبل توفيق دبوسي، رئيس غرفة طرابلس والشمال، وفداً من المجلس اللبناني للسيدات القياديات، برئاسة مديحة رسلان، بحضور سيدات أعمال من طرابلس والشمال ومديرة الغرفة الأستاذة ليندا سلطان. الرئيس دبوسي إستهل الرئيس دبوسي كلمته الترحيبية معربا عن سروره بأن تقوم سيدات أعمال لبنانيات بزيارة عزيزة الى غرفة طرابلس وهن يمثلن قصص نجاح من مختلف مواقعهن ولنسلط الضوء معاً على كافة مواطن الغنى التي تكتزنها طرابلس وتضعها بتصرف كافة مكونات مجتمعنا اللبناني ونلبي من خلالها إحتياجات مجتمعنا الدولي ونسجل حضورنا المميز على خارطة إقتصاديات العالم من خلال الديناميكية التي يمتاز بها القطاع الخاص لا سيما أن طرابلس تتميز بدور إقتصادي واسع على مستوى المنطقة وأن ولادة غرفتها التجارية تاريخيا تعود الى العام 1870" . وقال :" نحن لدينا مشاريع سواء على نطاق غرفة طرابلس تم إطلاقها برعاية دولة الرئيس سعد الحريري حين أزاح الستار عن مركز إقتصاد المعرفة ووضع حجر الاساس لمبنى التنمية المستدامة وقص شريط مركز التطوير الصناعي وأبحاث الغذاء (إدراك) كما تتطلع غرفة طرابلس الى تشييد مبنى لمختبرات مراقبة الجودة في حرم مرفأ طرابلس في تطوير وتحديث بيئة الأعمال ولدينا مشروع وطني إستثماري إجتماعي وطني عربي إقليمي دولي في لبنان من طرابلس الكبرى يشكل من حيث الحجم والضخامة منطقة إقتصادية كبرى تستند على القيام بتوسعة المرافق الإقتصادية العامة من مرفأ طرابلس ومطار الرئيس رينه معوض(القليعات) في عكار والمنطقة الإقتصادية الخاصة على طول واجهة بحرية تمتد من ميناء طرابلس وصولا حتى منطقة القليعات، وتحتضن بدورها مجموعة مشاريع ذات إختصاصات متعددة ومتنوعة توفر مئات الآلاف من فرص العمل". وقال :" إننا نثق تماماً أن من مصلحتنا كلبنانيين أن تتضافر جهودنا ليصبح وطننا لبنان نتاجا لمجموعة قصص نجاح، ونستمد من نجاحات اللبنانيين المنتشرين في مختلف بلدان العالم، نماذج الريادة والحضور المييز، ونجاحاتهم في المشاركة في بناء إقتصاديات مختلف مجتمعات تلك البلدان، ولكن خيار النجاح يستدعي الإدارة الجيدة والإرادة المبنية على الإصرار والمثابرة والقيام بالأعمال الكبيرة المثمرة التي تكون بحجم وطن وأن نتشارك في تحقيقها مع سيدات الأعمال اللبنانيات اللواتي يشكلن النصف الأهم في التركيبة الإنسانية والمجتمعية ". مديحة رسلان رئيسة المجلس اللبناني للسيدات القياديات أعربت عن سرورها بأن يقوم المجلس اللبناني للسيدات القياديات بزيارة غرفة طرابلس، وأبدت شكرها لحسن الإستقبال والضيافة، وأثنت على الدور المميز الذي قامت به مديرة الغرفة الأستاذة ليندا سلطان في إنجاح هذا اللقاء". وقالت:" لا شك أن طرابلس، هي المدخل الأساسي الى كافة البلدان العربية، لا سيما في ما يتعلق بإعادة إعمار سوريا، والفرص التي ستتوفر من خلال حركة إعادة الإعمار". وتناولت :" تاريخ المجلس وكيفية ولادته وسعيه الى أن تأخذ سيدات الأعمال اللبنانيات الدور الممكن أن تقوم به في بيئة الأعمال، وتعزيز حضورها في المؤسسات بصقل قدراتها ورفع منسوب ثقتها بذاتها، وأكدت تصميم المجلس على النجاح والوصول الى الأهداف الذي انشئ من أجلها". تخلل اللقاء التوقيع على "مذكرة تفاهم" تمحورت حول تعزيز دور المراة في مختلف المجالات الإقتصادية كما تم تقديم درع المجلس التقديرية للرئيس دبوسي وجال الوفد على كافة مشاريع غرفة طرابلس. وقد اعلنت الرئيسة رسلان أن مشروع غرفة طرابلس والشمال هو "مشروع وطني إقليمي دولي بكل المعايير والمقاييس".
Top