شريط الاخبار

نائب رئيس غرفة طرابلس إبراهيم فوز يلتقي وفداً إقتصادياً صينياً يهتم بالبنى التحتية وسكك الحديد

إلتقى إبراهيم فوز نائب رئيس غرفة طرابلس والشمال بحضور مديرة الغرفة الأستاذة ليندا سلطان، كارلوس نفاع من جمعية تران تران، نزيه شعراني المدير الإقليمي لفرنسبنك في الشمال، وفداً صينياً متعدد الإختصاصات الإقتصادية ويهتم بشكل محوري بالمشاريع المتعلقة بالبنى التحتية والسكك الحديدية. ضم الوفد المدير العام المساعد لي هونغبي للشركة المحدودة في المكتب 25 لسكة حديد الصين و زهنغ جياشينغ رئيس مجموعة الثروة الذهبية". نائب الرئيس إبراهيم فوز بداية اللقاء كانت مع كلمة ترحيبية من نائب الرئيس فوز بإسم الرئيس دبوسي وبإسمه " عارضاً المشروع الإستثماري الكبير الذي تطلقه غرفة طرابلس طرابلس ويقضي بتوسعة المرافق العامة في طرابلس والشمال من مرفأ طرابلس لتبلغ مساحته عشرة ملايين واربعماية وإثنين وخمسين متراً مربعاً ومطار الرئيس رينيه معوض (القليعات) لجعله مطاراً دولياً بأبعاده التقنية والخدماتية وتتسع مساحته أيضا لتبلغ عشرة ملايين واربعماية وإثنين وخمسين متراً مربعاً،وإتساع مساحة المنطقة الإقتصادية الخاصة لتتعدى مساحتها الصغيرة الحالية بملايين الأمتار المربعة وذلك على طول واجهة بحرية تمتد من ميناء طرابلس وصولا حتى منطقة القليعات في عكار ويضم المشروع بدوره مجموعة مشاريع ذات إختصاصات متعددة من نفط وغاز وبتروكيميائيات ومنطقة صناعية ومستودعات تخزين وحوض جاف، وبمحاذاة الواجهة البحرية هناك سكة للحديد يتجدد دورها بشكل يختلف عما كانت عليه في الماضي ويوفر المشروع الإستثماري الكبير في لبنان من طرابلس الكبرى آلآف فرص العمل ويجعل من طرابلس منصة واعدة لجذب مختلف الإستثمارات الدولية لا سيما الصينية منها". السيد كارلوس نفاع من جهته كارلوس نفاع " تناول في مداخلته تاريخ محطة القطار في طرابلس والمشاريع المرصودة لإعادة الإعتبار الى دورها في حركة النقل التجاري سواء اكان ذلك من الجانب الفرنسي أو البنك الإسلامي للتنمية، كما رافقت كلمة نفاع عرضاً لفيلم وثائقي أضاء على الواقع الحالي لمحطة سكة الحديد في طرابلس والدور المتجدد والمستقبلي لهذا المرفق في حركة النقل التجاري". وفي الختام أبدى الوفد الصيني " إعجابه بسلة المشاريع الإنمائية والإستثمارية التي إطلع عليها والتي تهتم غرفة طرابلس بوضعها امام حركة الإستثمار الدولي، مبديا شكره لحرارة الإستقبال ومتمنيا التواصل مع إدارة غرفة طرابلس لان الصين تتطلع دائماً الى بناء أوسع وأوثق العلاقات الإقتصادية مع لبنان عموماً وبشكل محوري مع طرابلس والشمال".
Top