شريط الاخبار

بعنوان عندما يبكي الجليد في الرابطة الثقافية

بدعوة من الرابة الثقافية و مؤسسة شاعر الفيحاء سابا زريق الثقافية وجمعية الوفاق الثقافية اقيم حفل توقيع كتاب بعنوان عندما يبكي الجليد وذلك في قاعة المؤتمرات بالرابطة الثقافية في طرابلس بحضور ممثل اللواء أشرف الريفي الاستاذ محمد كمال زيادة، ممثل الوزير محمد كبارة الاستاذ سامي رضا، رئيس الرابطة الثقافية الصحافي رامز الفري، سعادة سفير لبنان السابق في جامعة الدول العربية الدكتور خالد زيادة،ممثل جمعية الوفاق الثقافية الاستاذ خالد الحجة, د. غادة ابراهيم، مسؤولة فرع التجمع النسائي الديمقراطي في الشمال الاستاذة امل حرقوص، المجمع الثقافي الفني الاستاذة هدى الصباغ،الباحثة الدكتورة سهام ونوس،مؤسس صندوق الاحلام المهندس عزام حدبا،الباحث الدكتور هشام طالب، رابطة الجامعيين في الشمال الاستاذ غسان الحسامي، الاستاذ خالد التوم، الشاعر محمد العلي أكاديمية الزهراء فرع لبنان، منسقة جمعيات المنتدى الشباب الدولي فرع الشمال الاستاذة سمر قرة ، نادي قاف د. عائشة يكن، جمعية لأجل الانسان الشاعرة سلمى محيش، د. محمود زيادة،الاديبة والكاتبة بتول دندشي، الكاتبة ربى حميد، الشاعر عبد الرزاق كبارة،وحشد من الشخصيات الثقافية والاجتماعية استهل الحفل بالنشيد الوطني اللبناني نشيد الفيحاء بداية كلمة الاعلامية والمهندسة عريفة الحفل الاستاذة ميراي شحادة التي قالت ان كانت القصاىد خيولك البيضاء فقد اسرجتها يافارسة الكلمة في أحضان اساطيرك وجزر احلامك واشعلت عجاج السنين والهبت جمر المواجع في بانوراما شعرية تقرع أجراس حقيقتك الوجدانية حقيقة المرأة في مرآة نهلا التي تنهل سلاما من ثورتها. وختمت: ستبقين لغزا يحار في فك شيفرته كل من يلج كونك العظيم. د. جورج سعادة قال لم يتسن لي ان اتعرف بصاحبة الديوان ولكنني قرأتها في الكتاب، "عندما يبكي الجليد" ديوان نهلا كبارة قرحاني تستوقفنا الصورة نلتقط انفاسها الرومانسية، أضاف حين قلبت صفحات هذا الديوان قارئا متأملا وناقدا، ولفتني في مقدمة الديوان اطلالة رائعة بقلم ميراي شحادة، وايضا تواضع الكاتبة واخيرا: ان القصيدة الحديثة ثمرة عصرية لوجدان حر حتى الفوضى، القصيدة الحديثة وقبل أن تدخل محترف النقد يجب أن تدخل عيادة علم النفس. د. حياة حدارة قالت: نهلا كبارة قرحاني امرأة استثنائية جريئة استطاعت بزمن قياسي أن ثلج عالم الادب والشعر بقدمين ثابتتين من بابهما العريض. أضافت: هاهي اليوم تتحفنا بمولودها الفكري الجديد" عندما يبكي الجليد"، في أدبها مظهر النثر ولكنه يصدر عن روح الشعر عن معاناة لا عن تقليد، لأن الادب يولد من رحم المعاناة. ختمت: بقولها عذرا صديقتي نهلا ان اطلت قليلا فمعين شعرك عذب وفير ومن ينهل منه مرة لا بد ان يعود اليه مرات ولا يرتوي، فهنيئا لك مولودك الفكري الجديد ونحن بانتظار الجديد. ختامها مسك مع الكاتبة كبارة حيث تلت بعض ابيات الشعر من ديوانها للحضور ومن ثم كانت الدروع التكريمية للكاتبة نهلا كبارة، ود. حياة حدارة، د. جورج سعادة وأخيرا توقيع الكتاب واهدائه للحضور وختاما حفل كوكتيل
Top