شريط الاخبار

"الديمقراطية" تطالب بالإفراج الفوري عن وضاح الزقزوق

طالب ناطق بلسان الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بالافراج الفوري عن المناضل وضاح الزقزوق المحتجز في سجون السلطة الفلسطينية منذ عشرة أيام بتهمة غامضة عنوانها "اثارة النعرات الطائفية" ودون تقديم اية دلائل ملموسة على مسؤوليته عن هذه التهمة الباطلة. وكان وضاح الزقزوق قد اعتقل من قبل جهاز الأمن الوقائي ليلة السبت الماضي الموافق 12/1/2019 حيث تم اقتحام منزله عنوة دون مذكرة تفتيش ودون مصاحبة الشرطة النسائية، الأمر الذي يشكل انتهاكاً فاقعاً للقانون. وقال الناطق ان التهمة المطاطة الموجهة إليه، والموروثة من عهود بائدة، دون أن تسند بأي دلائل أو ايضاحات حول ما يزعم أنه قام به، تجعل منه سجين رأي بالمعنى الحرفي للكلمة، يشكل اعتقاله واستمرار احتجازه خرقاً فاضحاً لحرية الرأي والتعبير التي يكفلها القانون الأساسي ووثيقة إعلان الاستقلال، فضلاً عن المواثيق الدولية التي انضمت اليها دولة فلسطين. ودعا الناطق كافة القوى والفعاليات المدافعة عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان إلى التحرك للضغط على السلطة من أجل الافراج الفوري عن المناضل وضاح الزقزوق، ومحاسبة المسؤولين عن انتهاكات القانون التي رافقت اعتقاله واحتجازه دون وجه حق. الاعلام المركزي/ رام الله
Top