شريط الاخبار

جمعية قل لا للعنف نوهت بالمبادرة السعودية لتطوير مستوى اداء الخدمات إلى الحجاج

عقدت جمعية "قل لا للعنف" اجتماعها الدوري مع عدد من المؤسسات الاهلية في لبنان، وناقش المجتمعون اهمية "تطوير مستوى اداء الخدمات للحجاج اللبنانيين من سفارة المملكة العربية السعودية في بيروت، ومن الهيئة الوطنية السعودية للحج، ما يتوافق وشرعة حقوق الإنسان، وهو ايضا رسالة تسامح واعتدال، من السفارة السعودية في بيروت". وأكد رئيس الجمعية طارق ابوزينب خلال اجتماعه مع الممثلين عن الجمعيات الاهلية، بأن "الجمعية علمت، بمبادرة سفارة المملكة العربية السعودية في بيروت، والتي تعتزم إرسال حجاج لبنانيين لتأدية فريضة الحاج لهذا العام، وهم من ذوي الأشخاص الأقل حظا اجتماعيا وأشخاص من ذوي الحالات الانسانية". أضاف ابو زينب بأسم المجتمعين: "نشكر للقائم بأعمال السفارة السعودية في بيروت الوزير المفوض وليد بخاري، متابعته الشخصية بعيدا من الاعلام، وإعطاء الحجاج اللبنانيين اهتماما كبيرا من حيث الخدمات والتسهيلات على كل الاصعدة". وأكد ان "اهتمام القائم بالاعمال البخاري يدل على عمق العلاقة الأخوية بين المملكة ولبنان".
Top