شريط الاخبار

المتحد يُكرم ضيفه الشانفيل بفوز ذهبي.. والصفدي يفخر بلاعبيه

فريق الشانفيل بفوز من عيار ″الذهب الخالص″ بفارق خمس نقاط (78ـ73) في المباراة التي جمعتهما على أرض ملعب مركز الصفدي في طرابلس التي حبس أبناؤها أنفاسهم طيلة فترات اللعب التي شهدت عمليات كر وفر مع أفضلية لـ ″سفير الشمال″ الذي تقدم على خصمه على مدار الأرباع الأربعة. قدم المتحد واحدة من أفضل مبارياته على الاطلاق، فسيطر على مجريات المباراة، وتقدم بفارق تراوح بين 11 نقطة ونقطة واحدة، بعد تألق من لاعبيه الذين عطلوا ماكينات فريق الشانفيل وأبطلوا فاعليتها، وقطعوا الماء والهواء عن لاعبيه الأجانب الذين وجدوا صعوبة بالغة في التحرك على أرض الملعب وكذلك في التسديدات. كان مفاجأة المباراة لاعب المتحد دياغو مخلوف الذي تفوق على نفسه دفاعا وهجوما، أما الورقة الرابحة فكانت جاد خليل الذي أنهى المباراة قبل دقيقتين بثلاثيتين مجنونتين أشعلتا الجمهور الطرابلسي وجيّرت الفوز للمتحد الذي شكل لاعبه بولدز قوة ضاربة في الهجوم وهو كان يسجل كلما إقترب الشانفيل من التعادل، في حين شكل باول بمساندة العائد رامل كوري صخرة دفاعية تكسرت عليها هجمات اللاعبين أبشو وسبنسر وبراندون الذين بدا عليهم الارتباك وهم يفتشون عن ثغرة ينفذون منها الى المنطقة الطرابلسية ولكن من دون جدوى، أما فادي الخطيب فقد أخذ المباراة على عاتقه وسجل 35 نقطة، لكن جهوده بمفرده لم تفلح أمام فريق متكامل كالمتحد الذي وجه رسالة شديدة اللهجة بأنه كان وسيبقى الحصان الأسود في البطولة الذي يحسب له ألف حساب. فوز المتحد رفع رصيده الى 31 نقطة، أشعل المنافسة على المركز الخامس مع فريق بيروت بعدما تساوى معه في النقاط في الترتيب العام. حل أفضل مسجل في المباراة فادي الخطيب برصيد (35 نقطة) وتلاه اللاعب بولدز برصيد (26 نقطة)، وجاد خليل (16 نقطة) وباول (12 نقطة) وسبنسر وبراندون (12 نقطة لكل منهما). إثر المباراة هنأ رئيس نادي المتحد أحمد الصفدي لاعبيه وجمهوره وطرابلس وكل الشمال بهذا الفوز الرائع، وقال: لقد عدنا على السكة الصحيحة، وهذه المباراة كانت مهمة جدا بالنسبة لنا لكي ننافس على المركز الخامس، لذلك أنا فخور جدا باللاعبين، وفخور بنادي المتحد الذي أثبت اليوم أنه قادر على الفوز في المباريات الكبيرة وأمام الفرق القوية والعريقة، وفخور بهذا الجمهور الكبير الذي يدعمنا أينما كنا. وأكد الصفدي أن هناك فرصة جيدة لنخوض المباراة الأخيرة مع نادي بيروت على أرض ملعبنا، وأن التنافس سيكون بروح رياضية كبيرة خصوصا أن إدارة نادي بيروت وعلى رأسه الأخ والصديق نديم حكيم تربطنا به علاقة متينة جدا ومميزة. وأثنى الصفدي على اللاعب دياغو مخلوف، مشددا على أن لاعبي المتحد يحملون المسؤولية، وقد تعرض فريقتا لاصابة اللاعب تاونز، وكل اللاعبين ومعهم دياغو مخلوف عملوا على سد هذه الثغرة، وظهروا كفريق متكامل ومتجانس، كما أشاد باللاعب جاد خليل الذي قدم مباراة ممتازة، معتبرا أنه ورقة رابحة للمتحد، وكذلك بالنسبة للمنتخب الوطني، وهو لاعب له مستقبل كبير جدا. وأبدى الصفدي تفاؤله في المباريات المقبلة، مؤكدا أن المتحد هو على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقه.
Top